هل الاكتئاب مرض له علاج

0 8

هل الاكتئاب مرض له علاج يصاب الإنسان بحالات من اليأس والإحباط نتيجة مواقف فى الحياة يمر بها  تؤثر فى حياته اليومية وعلاقته بالآخرين فيستمر شعوره بالحزن ويفقد كل ما كان يبديه من اهتمام اتجاه هوايات أو أمور  وأولويات أساسية فى حياته ويصاب بالاكتئاب.

معنى الإكتئاب

  • طبقا لمنظمة الصحة العالمية فإن الاكتئاب يعرف بأنه(  مرض يميزه الشعور المستمر بالحزن وفقدان الاهتمام بعادات الشخص اليومية أو يعجز عن أدائها).

أنواع الإكتئاب

قد تختلف أعراض الاكتئاب من شخص لآخر فيلجأ الطبيب لتحديد نوع الاكتئاب  عن طريق مجموعة من الصفات التى تحدد نوع الاكتئاب ،هذه الصفات هى :

انزعاج قلقي

  • وهو  اكتئاب ناتج من شعور المريض بالملل أو القلق حول أحداث من المحتمل وقوعها.

 الصفات المختلطة

  • حيث تختلط أعراض الهوس والاكتئاب مما يرفع مستوى الثقة بالنفس، وزيادة معدل النشاط وزيادة الثرثرة بشكل ملاحظ .

الصفات السوداوية

  • حيث يصاب الإنسان بالاكتئاب الشديد مع فقدان  الاستجابة للهوايات والعادات التي كانت ممتعة ومحببة بالنسبة له فى السابق، والاصابة  بسوء المزاج صباحا، وانعدام الشهية الملحوظ الذى يسبب انخفاض الوزن، وفرط الحركة أو التكاسل و الشعور بالذنب.

الصفات غير النموذجية

  • وهى عبارة عن اكتئاب يتضمن زيادة الشهية، والرغبة المفرطة في النوم والشعور بالثقل في الذراعين أو الساقين.

الصفات الذهنية

  • وهى عبارة عن اكتئاب يتضمن وجود أعراض الهلوسة والتهيؤات  .

صفات الجمود

  • وهى عبارة عن  اكتئاب يتضمن النشاط الحركي    بالقيام بحركات لا يمكن السيطرة عليها

اكتئاب الولادة

  • وهو عبارة عن اكتئاب يصيب الأم الحامل فى فترة الحمل أو بعد الولادة ويستمر لشهر أو عدة شهور .

الاكتئاب الفصلي

  • وهو اكتئاب مرتبط بتغيرات فصول السنة من الخريف الشتاء وهكذا وقلة التعرض لأشعة الشمس.

أسباب الاكتئاب

يوجد  مجموعة من الأسباب التى تؤدى  للإصابة بالاكتئاب وهى كالاتى :

  1.   وجود تاريخ مرضى فى العائلة بالإصابة بمرض الاكتئاب.
  2.  التعرض لصدمة نفسية وعصبية شديدة تسبب حالة حزن شديد مثل فقدان شخص عزيز  
  3.  تناول بعض الأدوية التي تسبب الاكتئاب.
  4.  التعرض لسوء معاملة او اعتداء من الغير .
  5.  التعرض للنزاعات العائلية أو الصراع مع الأصدقاء.
  6.  العزلة الاجتماعية
  7.  اكتشاف الاصابة بالأمراض الخطيرة كالسرطان .  
  8.  إدمان المخدرات والكحوليات .
  9.  التعرض للتجارب الحزينة فقدان الوظيفة او.  الطلاق .

 كما أن هناك مجموعة من الاضطرابات المسببة   للاكتئاب وهى كالاتى :

الاضطرابات التي تسبب أعراض الاكتئاب

اضطرابات ثنائية القطب

  • وتتضمن التقلبات المزاجية التي تتراوح بين فترات ارتفاع شديدة وحدوث الهوس  وفترات انخفاض شديدة وحدوث الاكتئاب.

اضطرابات دورية المزاج

  • حيث تتضمن تقلبات مزاجية ما بين الارتفاع المعتدل  والانخفاض المعتدل لذلك يصعب في بعض الأحيان التمييز بين الاضطراب الثنائي القطب والاضطرابات دورية المزاج فكلاهما مابين الارتفاع والانخفاض ولكن الاضطرابات الدورية المزاج تكون أكثر اعتدالا.

اضطراب تقلبات المزاج التخريبية

  • يشمل هذا الاضطراب  المزاج المتكرر مثل حالات الاضطراب المزاجي في الأطفال  حالات العصبية والغضب وغالبا ما يتطور هذا الاضطراب الى اضطراب اكتئابي أو اضطراب قلق خلال سنوات المراهقة أو فترة البلوغ لهؤلاء الأطفال.

اضطراب اكتئابي مستمر.

  • او ما يطلق عليه “الاكتئاب الجزئي”  وهو يعتبر نوع أقل حدة من الاكتئاب ولكنه يتصف بأنه مزمن أكثر من الاكتئاب ،حيث لا يؤدي الاضطراب الاكتئابي المستمر إلى عجز في القيام بالأنشطة إلا أنه يمكن أن يؤدى إلى عدم القدرة على العمل أو الدراسة على نحو طبيعي  في الممارسات اليومية الاعتيادية .

الاضطراب المزعج السابق للحيض.

  • يتضمن هذا الاضطراب مجموعة من الأعراض المرتبطة بالتغيرات الهرمونية التى تبدأ فى الظهور لدى المرأة قبل الحيض باسبوع تقريبا وتتحسن بعد أيام قليلة من بدء الدورة الشهرية وتتلاشى بعد نهاية فترة الدورة الشهرية.

اضطرابات الاكتئاب الأخرى

  • تتضمن هذه الاضطرابات الاكتئاب الناتج عن استخدام بعض أنواع العقاقير الطبية

أعراض الاكتئاب

هناك العديد من الأعراض التي تدل على الاصابة بمرض الاكتئاب اذا استمرت أكثر من أسبوعين لابد هنا من استشارة الطبيب،وهذه الأعراض هى:

  1.  تغير المزاج وفقدان السرور .
  2.  القلق ،والاضطراب النفسي .
  3.  التردّد وفقدان الطاقة.
  4.  الضعف العام وفقدان الشهية.
  5. اضطرابات النوم  للشخص المريض بالنوم فترات أطول أو أقصر عما كان يعتاد .
  6.  انخفاض مستوى التركيز لدى الفرد .
  7.  انخفاض احترام الذات ،و الشعور بالذنب أو اليأس.
  8.  التفكير في إيذاء النفس أو  الانتحار.
  9.  فرط الحركة الشديد أو التكاسل الشديد.

علاج الاكتئاب

يوجد نوعان رئيسيان من علاجات مرض الاكتئاب وهذان المنوعات هما:

 العلاج الدوائي

  • حيث يعانى مريض الاكتئاب من تغير توازن بعض كيمياء المخ اذ لا يستفيد المخ من المواد الكيميائية بالطريقة الصحيحة ، تساعد بعض الأدوية وأدوية  مضادات الاكتئاب على تحسين امتصاص خلايا المخ ،هذا ولا بدون أن تصرف الادوية تحت إشراف الطبيب المعالج وهناك اعتقاد خاطئ لدى الكثير من الناس ان تناول  الأدوية المضادة للاكتئاب يستمر طول الحياة وهذا اعتقاد خاطئ حيث أن العلاج يستمر لمدة تتراوح بين ستة أشهر إلى سنة كاملة .
  • ولابد أن يحدد الطبيب الوقت والطريقة المناسبة لوقف العلاج عن طريق التخفيف تدريجيا كمية جرعات العلاج حتى لا يحدث انتكاسة لدى المريض.

العلاج النفسي

  • إن العلاج النفسى له دور كبير وفعال فى علاج مريض الاكتئاب وأثبتت الدراسات أن استمرار الخضوع للعلاج النفسى لفترات طويلة يؤدي إلى تحسن أكبر في أعراض الاكتئاب، ويزيد من حالة الرضا العام عن الحياة والعمل لدى المريض. ويساعد العلاج النفسى المريض على التكيف مع أزمات الحياة التى يواجهها  وتحديد التصرفات الخاطئة التى يقوم بها وتوجيهه بكيفية القيام بالتصرف السليم، وتعلم كيفية تحسين علاقات المريض الاجتماعية والتفاعل الإيجابي مع الغير. ويساعد العلاج النفسي أيضا على استعادة الشعور بالرضى، والتحكم فى الشعور باليأس والإحباط والغضب وزيادة القدرة على تحمل ضغوط الحياة ومشاكلها.

 طرق للعلاج النفسي لمريض الاكتئاب

وهى كالتالى:

 الإرشاد الفردي:

  • يعتمد العلاج النفسى عن طريق الإرشاد الفردي على تحديد جلسات فردية بين المريض والطبيب المعالج حيث تتاح الفرصة للمريض للتحدث عن مشكلته بحرية ويحدد الطبيب المختص الحالة  واسباب الإصابة بها وطريقة العلاج .

 علاج المجموعات:

  • حيث يتم العلاج بحضور مجموعة من المرضى يمرون بنفس المشكلة وتتميز هذه الطريقة فى إتاحة الفرصة للمريض للقاء آخرين يشعرون بنفس المشاعر ويعانون من نفس المشكلات التى يعانى منها فيمكنهم تبادل الخبرات والتواصل فيما بينهم وكذلك تكوين صداقات .

العلاج الخاص بالعلاقات الشخصية:

  • حيث يركز هذا النوع من العلاج  على العلاقات الشخصية في حياة المريض، وتأثير هذه العلاقات في إصابة المريض بالاكتئاب.

 العلاج الأسرى

  • وفى هذه الطريقة يقوم الطبيب المختص بإشراك  جميع أفراد العائلة في العلاج، لان الاكتئاب يؤثر فيهم ايضا ليس التأثير فى المريض وحده،وكذلك لتدريبهم على كيفية التعامل السليم مع المريض.

العلاج النفسي الديناميكي

  • وفي هذا العلاج يركز المعالج على سلوك المريض والدوافع وراء تصرفاته وتعديل هذه السلوكيات .

 

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق