قصة راعى الاغنام الكاذب

0 13

قصة راعى الاغنام الكاذب السلام عليكم ورحمه الله وبركاته اطفالى حبايبى الصغار اهلا بكم معى اليوم فى قصه جديده وجميله وكلها دروس مستفادة للكبير والصغير ولكن هنا أريد أن تكون استفادتهم كبيره لان قصتنا على الرغم من انها مفيد لكن ايضا هى مسلية جدا وسوف تستمتعون جدا بها بأحداثها المثيرة والشيقة قصتنا هنا هي قصة الراعي الكاذب ففى البداية تعالوا معى جوله صغيره نتعرف من هو الراعى وماذا يفعل وما هو الكذب وأنواعه وما هى اضراره على جميع الناس ومتى يكون مقيد.

من هو الراعى

  • الراعى هو من يقوم بتربية الأغنام والاهتمام بها ومراعاتها فما هى الأغنام وكيف يهتم بها راعى الاغنام الاغنام هى حيوانات نقوم بتربيتها للاستفادة منها اما ان نقوم ببيعها مرة اخرى ونستفيد من أموالها واما ان نستفيد من ألبانها لانها من الثدييات بمعنى أنها تعطينا لبن يوميا لذلك ممكن ان نستفيد من لبنها فى الشرب والجميع يستفيد منها الكبير والصغير.
  • لأن اللبن من العناصر الغذائية المفيدة التى تعطينا طاقة وصحة وكالسيوم ونستفيد من لحومها فى الاكل ممكن ان تقوم بذبحها وطهى لحومها واكلها فإنها تكون لذيذه ومغذيه فكيف يهتم الراعى بالاغنام فانه يقوم بالاعتناء بها منذ الصباح الباكر ويقدم لهم مايحتاجونه من طعام وماء ونظافه ومباشرة صحتهم وكل ما يحتاجونه حتى يتمتعون بصحة جيدة.
  • ويجب أن يتعامل معهم برفق ورحمة من الله ونينا وصونا على الرفق بالحيوان والاعتناء به ولهذا يظل راعى الاغنام مراعيهم حتى النوم فى نهاية اليوم وهكذا نكون اتعرفنا على من هو راعى الاغنام وما هى وظيفته وكيف يتعامل مع الاغنام.

الكذب وأنواعه

  • أن الكذب من اسوء وابشع الصفات التى يمكن أن يتسم بها الإنسان فمعنى الكذب هو عدم قول الحقيقة فمثلا عندما يقول احد لك قول لابد ان تكون صادقا إذا طلب سالك احد عليه ويحب أن تكون صادق في كل أقوالك لان الشخص الصادق يكون امين فى كل افعاله اما الشخص الكاذب لا يعتمد عليه احد و يتصف بالخيانة وعدم الأمانة والكذب يمكن أن يكون فى كل شىء.
  • فإن معظم الناس تستخدم الكذب في حياتهم اليومية اعتقادا على انه ينجيهم من الموقف أو يحل لهم مشكله فيوجد كذب فى العمل وكذب فى البيع والشراء وكذب فى امور كثيره من أمور حياتنا لذلك نهانا الله ورسولنا الكريم عن الكذب فقال رسولنا فى معنى الحديث ان الكذب يهدي الى الفجور والفجور يهدى الى النار والمرء يكذب حتى يكتب عند الله كذابا.
  • وهذا يدل على أن الكذب من الصفات السيئة التى يمكن ان يتصف بها فرد لكي يبين لنا رسولنا أهمية الصدق والإنسان الصادق فقال إن الصدق يهدى الجنه والمرأ يصدق حتى يكتب عند الله صديقا وان الكذب لا يؤذى الشخص وحده بل يؤذى كل من حوله من أشخاص بل يؤذى مجتمع باكمله لان المجتمع الذي يتفشى وينتشر فيه الكذب يكون مجتمع فاسد وفاشل.

انواع اخرى من الكذب

  • ولكن يوجد نوع واحد من الكذب وهو نوع غير محرم وهو عندما نغير من محتوى الكلام لكى نقوم بحل مشكله اوكى لا نجعل عداوه بين اشخاص تستمر فمثلا اذا قال لك شخص كلام عن شخص آخر وهذا الكلام إذا عرفه الشخص يمكن أن يسبب عداوة بينهم اوكره وطلب منك قوله فيمكن أن تغير فى سياق الكلام وتجعله بالسيرة الحسنة كى لا يحدث عداوة وبغضاء بينهم فى هذه الحالة فقط يمكنك الكذب ولا يسمى هنا كذب وهكذا تعرف احبائى واصدقائى وابنائى الصغار عن الفرق بين الكذب والصدق.
  • وان يجب ان يتحلى الانسان بالصدق ويبعد بعدا تاما عن الكذب وذلك للأضرار الجسيمة التي تحل به ومجتمع بعد ان تعرفنا على معنى الراعى وكيف يرعى الاغنام وتعرفنا على الفرق بين الكذب والصدق وما هو الكذب وما هى اضراره فتعالوا بنا نتعرف على قصة الراعي الكاذب وأهل قريته.

قصة راعى الاغنام الكاذب وأهل قريته

  • يالا بنا يا احبائى الصغار انصتوا الى وركزوا فى هذه القصه الممتعه كى تستفيد من أحداثها الشيقه والمثيره ففى قريبه بسيطه من قرانا الجميلة التى تتمتع بالخضره وتمتلئ بالناس الطيبه يوجد مجموعه من التجار والأشخاص في هذه القرية يوجد عندهم مجموعة من الأغنام يهتموا بها ويرعاها فى كل يوم وفى يوم من الايام اجتمع أهل القرية وقرروا أن يأتوا بغلام يرعى هذه الاغنام ويهتم بها لكي يهتموا هم بانشغالهم ومصالحهم ويراعيها.
  • وايضا هذا الغلام يهتم بالاغنام ويراعيها من الصبح الباكر حتى نهايه اليوم وفعلا بحثوا عن غلام غلام هنا يا اطفالى بمعنى شاب صغير رشيد وبصحه جيده وفعلا احضروا غلام واعطوه اغنامهم وطلبو منه الاعتناء بهم ومراعاتهم والاهتمام بطعامهم وشرابهم وصحتهم  فى غيابهم وفى نهاية اليوم يأتي كل شخص ويأتي بأخذ أغنامهم.
  • وفعلا جاء الغلام وكان كل يوم فى الصباح الباكر ياتى الغلام وياخذ  الاغنام ويقوم برعايتها حتى نهاية اليوم وكان هذا يتكرر كل يوم يوم بعد يوم وفى يوم من الايام اتى الغلام فى الصباح الباكر وأخذ الاغنام من أصحابها وانصرف وفى وسط الصحراء استقر هو والأغنام وبعد مراعاة الأغنام وفى وسط اليوم شعر الفتى بالملل وظل يفكر ويفكر ماذا افعل كى أغير هذا الشعور.

ماذا فعل غلام مع أهل القرية

  • فقرر أن يمزح مع أهل القرية ولكن كانت فكرة سيئة وكان مزاج سىء حيث انه قرر ان يكذب والكذب دائما تكون نهايته سيئه فهو قرر ان يكذب على اصحاب الاغنام وذلك عن طريق انه يصرح باعلى صوت ويقول ان هناك ذئب يقترب عليه وجاء ليأكل الأغنام وهو يعلم أنه عندما يقول ذلك سوف يفزع أهل القرية خوفا على أغنامهم.
  • وفعلا قام بتنفيذ ذلك وصرخ باعلى صوت له انقذونى انقذونى يوجد ذئب يقترب عليا ويريد أن يأكل الاغنام انقذونى انقذونى وفعلا فزع أهل القرية وجروا سريعا وكل واحد منهم أخذ أداة ليقضي بها على الذئب فمنهم من أخذ الفرس ومنهم من أخذ عصا ومنهم من أخذ سكين كل منهم أخذ الأداة التي أمامه حتى يقضوا على الذئب قبل أن يأكل أغنامهم وجروا سريعا وعندما وصلوا إلى قمة الجبل بعد جرى كثير وسريع لم يروا شيء.
  • فسألوا الغلام اين الذئب وجدوه يضحك ويضحك ويقول لهم كنت امزح معكم فلا يوجد ذئب فغضب اصحاب الاغنام غصب شديد جدا وظلوا يصرخون فيه كيف فعلا هذا وكيف كذب عليهم وما هذه المزحة السخيفة.
  • ثم تركوه بعد أن أخذوا منهم الوعود بعد تكرار هذا ثانيا ومرت الايام وبعد أكثر من يوم شعر الغلام بنفس الملل وظل يفكرماذا يفعل ثم قرر ان نفس المزحة التى قام بها قبل ذلك وظل يصرخ باعلى الأصوات انقذونى الذئب قادم على انقذونى سوف يأكل اغنامكم انقذونى انقذونى  وكذب للمرة الثانية وكرر الخطأ مره اخرى دون ان يفكر فى عواقب ما يفعله وفعلا اسرع أهل القرية مثلما فعلوا قبل ذلك خوفا على الأغنام.

ماذا فعل أهل القرية بغلام

  • وعندما ذهبوا وجدوه يضحك ايضا ويقول لهم مزحه وايضا يكذب للمرة الثانية فضربوه وصرخوا فيه وأطلقوا عليه لقب الكاذب وظلوا ينادونه بهذا اللقب وسط أهل قريته وفى يوم من الأيام وهو يرعى الأغنام كان جالس على صخرة وجد من بعيد ذئب يختبئ بين الاشجار ويقترب منه فخاف كثيرا وفزع وظل يصرخ باعلى صوت له انقذونى انقذونى بسرعه الذئب يقترب منى انقذونى سوف يأكل الأغنام انقذونى.
  •  ولكن فى ذلك المره سمعه أهل القرية ولكن لم يفعلوا شىء فقالوا جميعا انه كاذب وظل يصرخ بصوت اعلى لكنهم لم يبالوا بما يسمعون فجاء الذئب واختبئ الغلام وهو ينظر الى الذئب وهو يأكل الأغنام حتى امتلأت معدته وبعدها ذهب الى اهل القريه دون اغنام وقال له ما حدث فقالوا له هذه نهايه الكاذب فانه ففى هذه المره سمعناك ولكننا قلنا انك اكيد تكذب وكانت النتيجه انك كنت السبب فى قتل اغنامنا لأن من يكذب ويكرر كذبه لا احد يصدق كلامه بعد ذلك وأنت كاذب.

الدروس المستفادة من قصة راعى الاغنام الكاذب

  • أن الكذب من أسوأ الصفات التى يمكن ان يتصف بها الانسان وان الانسان الكاذب يكون لا يتصف بالأمانة ولا يحترم من حوله ولا يكون كلامه مصدر ثقه وان الصدق من أفضل الصفحات التى يمكن ان يتصف بها الإنسان فحين ذلك يكسب محبة الناس ورب العالمين هكذا يا اطفالى الاعزاء انتهينا من قصة راعى الاغنام الكاذب واتمنى ان تكونوا استفدت منها مع اللقاء في قصة اخرى وحكايه مثيره ومشوقه أخرى.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق