العنقري يفتتح المكتب الثقافي السعودي في أوكلاند

منوعات عامة

Advertisement

عرب نيوز – افتتح وزير التعليم العالي خالد العنقري مقر البعثة الثقافية السعودية الجديدة في أوكلاند، نيوزيلندا يوم الثلاثاء. استغرق هذا الحدث بحضور نبيل آل صالح، السفير السعودي في أستراليا ونيوزيلندا، وأحمد الجهني، القنصل العام في نيوزيلندا، جنبا إلى جنب مع عدد من المسؤولين.
بعض 5،000 السعوديين يدرسون في جامعات مختلفة في نيوزيلندا. وهي تشمل جامعة أوكلاند، جامعة أوكلاند للتكنولوجيا، جامعة ماسي، جامعة وايكاتو، جامعة فيكتوريا وجامعة أوتاجو.
أعلنت وزارة التعليم العالي في وقت سابق أن المبنى الجديد يأتي في إطار برنامج مصمم لمساعدة البعثات الثقافية المباني الخاصة في البلدان المضيفة.
مبنى من أربعة طوابق ويمتد على مساحة 7،250 متر مربع في جبل ويلنجتون، واحدة من أبرز أحياء وضواحي جنوب شرق أوكلاند.
وقال سطام العتيبي، الملحق الثقافي السعودي في نيوزيلندا المبنى 3،638 متر مربع من المساحات المكتبية للإدارات والأقسام المهمة، بالإضافة إلى إنشاء مساحة للمشرفين الأكاديميين والموظفين.
ويشمل المبنى أيضا قاعة للصلاة ومكتبة الذي حصل بالفعل العديد من الكتب باللغتين العربية والإنجليزية لاستخدامها كمرجع لأي شخص يسعى معلومات عن المملكة العربية السعودية.
المقر الجديد أيضا ميزة قاعتين واسعة لعقد الفعاليات والمحاضرات واستضافة حلقات العمل التدريبية للطلاب. يمكن كل قاعة تستوعب ما يصل إلى 200 ضيف.
في الطابق الأول من المبنى يتكون من مساحة المعرض، الذي يعرض صورة للمملكة ويحتوي على مجموعة كبيرة من الكتب في المملكة العربية السعودية أيضا.
تم تجهيز المبنى بأحدث أنظمة السلامة والأمن والتدفئة وأنظمة التبريد المتقدمة والحلول المتخصصة الإضاءة الموفرة للطاقة.
هناك أيضا 169 مواقف السيارات المتاحة للزوار والموظفين، بالإضافة إلى المصاعد التي تساعد كبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة.
يتميز موقع المبنى توافر الخدمات الأساسية، مثل مواقف الحافلات ومحطات السكك الحديدية، والمحلات التجارية والأسواق، وكذلك رؤية بانورامية للحدائق جبل ويلنجتون، وهو الأكبر في نيوزيلندا.
سعيد العتيبي ان البعثة الثقافية تعمل على تعزيز العلاقات الثقافية والأكاديمية مع جامعات نيوزيلندا ومراكز البحوث.
نيوزيلندا سفير جديد إلى المملكة هاميش MacMaster اليوم السبت أن شراء مبنى جديد في أوكلاند كمقر دائم للبعثة الثقافية السعودية والطلبة السعوديين هو خطوة كبيرة نحو تعزيز العلاقات الثقافية السعودية في نيوزيلندا.
“نحن سعداء بأن هذا الاستثمار الجديد سيسهل علاقاتنا في المجال الأكاديمي منذ نعتبر التعليم ركنا هاما من علاقتنا”، وقال عرب نيوز.

[Total: 0    Average: 0/5]

Advertisement

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.