التخطي إلى المحتوى

الصفحة العربية – خلال أعمال الحفر مؤخرا في مدينة تل العمارنة – عاصمة مصر القديمة في عهد الفرعون اخناتون التوحيدية – اكتشف علماء الآثار امرأة مع أكثر من 70 الشعر متقنة وطويلة. اكتشاف يسلط الضوء على تسريحات الشعر لالعمارنة.

صرح نشرت في مجلة علم الآثار المصرية أنه خلال دراستها وجدت أن المرأة المكشوفة لم محنطة لكن جسدها كانت ملفوفة في حصيرة – عالم الآثار يولاندا بوس – الذي يقود البحث من قصات الشعر في تل العمارنة.

“وقد غطت رأسها مع تسريحة معقدة جدا مع ما يقرب من 70 ملحقات تثبيتها في طبقات مختلفة وارتفاعات على رأسها”، وكتب في مجلة بوس. وأشارت إلى أن الشعر كان على الأرجح نصب بعد الموت قبل دفنها، مضيفا أن “هذه تسريحات الشعر واستخدمت أيضا في الحياة اليومية.”

واصلت بوس أن الدراسات على مقبرة تل العمارنة في وكشفت أن 28 من أصل 100 الجماجم حفرها مؤخرا ومختلفة كوافور يرتديها في مصر بين 1353-1335 قبل الميلاد. بعض منهم لديهم شعر أسود مجعد حين أن البعض الآخر الشعر البني على التوالي والباقي لها الرمادية إلى الشعر الأبيض.

“الناس متعددة تبرع شعرهم لخلق ملحقات،” وأشار بوس بها. وكشفت أيضا أن معظم الجماجم يكون الضفائر مع أحجام مختلفة والبعض منهم قد ماتوا الشعر بالحناء لإخفاء اللون الرمادي.

شاهد هنا :   تسريحات شعر 2019 للعرائس مناسبة
نتيجة التقييم
[Total: 0    Average: 0/5]

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.