Salma Hayek الى جانب والدها

11150721_831958550224030_1742247231857599403_n

افتتحت النجمة العالمية Salma Hayek العرض الأول لفيلمها السينمائي العالمي الجديد “النبي” المقتبس من كتاب اللبناني جبران خليل جبران في أسواق بيروت، في حدث هو الأوّل من نوعه في لبنان.
فبعد المؤتمر الصحافي الذي عقدته والعرض الأول للفيلم أمام الصحافة، تألّقت Salma على السجادة الحمراء بفستان من تصميم إيلي صعب الذي رافقها.
وحضرت النجمة اللبنانية الأصل عرض الفيلم برفقة والدها رجل الأعمال اللبناني سامي حايك ومخرج الفيلم روجر اليس والموسيقي غابريال يارد، إضافة إلى شخصيات سياسية وإعلامية وفنية من لبنان.
كما حضرت السيدة فاطمة الرميحي مديرة معهد الدوحة للفيلم في قطر، التي لولا دعمها لما وجد هذا الفيلم، حسب ما أكدت Salma.
وبعد العرض، توجّهت Salma إلى الـ”ڤيلا روز” في بيروت لحضور عشاء ومزاد خيريّ لجمعية “ذي التيمات غيفت”، والذي ذهب ريعه إلى مركز عناية الأطفال المصابين بالسرطان في بيروت.
وكانت النجمة زارت مركز سرطان الاطفال حيث كان في استقبالها رئيسة مجلس الامناء سلوى سلمان، والمديرة العامة للمركز هناء شعار شعيب، وأمين الخزينة فاروق الجبر ومديرة العيادات الطبية الدكتورة سمر مؤقت إضافة الى فريق العمل الطبي والاداري.

[Total: 0    Average: 0/5]

Advertisement

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق