تعليقاً على نقل البنك المركزي اليمني الى عدن اخبار اليمن 19-9-2016 صحافة نت 24

تعليقاً على نقل البنك المركزي اليمني الى عدن اخبار اليمن 19-9-2016  اليوم الاثنين واخر اسعار العملات الصرف اليمن 19-9-2016.

 

تعليقاً على قرار نقل البنك المركزي إلى عدن، ملاحظات ومعلومات:
———-

1. قرار نقل البنك المركزي إلى عدن جاء بتنسيق كامل مع دول الخليج، وقد خضع لنقاش مستفيض خلال الأشهر الماضية.

2. القرار جاء كتوطئة لعودة الحكومة بشكل نهائي إلى عدن وقد وصلني تأكيد من وزير في حكومة بن دغر هذه الليلة يؤكد عودة الحكومة خلال أيام.

3. في اتصال هاتفي أبلغ هادي محافظ عدن بالتطورات الأخيرة، بما فيها نقل المركزي، وعودة الحكومة. الأخير أبدى حماساً ظهر جلياً في تدوينته التي نشرها الليلة.

4. أعدت الحكومة ترتيبات لتحويل عائدات النفط والغاز والجمارك والضرائب إلى البنك المركزي في عدن، وسيدار البنك من قبل شخصية كفؤة. البنك لن يذهب إلى عدن لوحده، بل مع الحكومة.

شاهد ايضاً :   قناة المسيرة تبث شريط بأن الحوثيين اسقطوا طائرة في الصباحية اخبار اليمن 27-3-2015

5.سيعود محافظ البنك السابق، بن همام، إلى داره خلال أيام. فقرار تعيينه محافظاً للبنك انتهت مدته مع نهاية أغسطس 2016. كان القرار قد صدر في حكومة باسندوه. بن همام موظف بيروقراطي عمل مع الحوثيين بدافع المسؤولية الوظيفية والأخلاقية واستمر خلال الفترة كلها يتخاطب مع الرئيس هادي ورئيس الوزراء بصورة رسمية.
قرار هادي تحرير البنك المركزي حرر أيضاً بن همام .

6. صنعاء تعيش إفلاساً شاملاً. خلال الأسابيع الماضية مارس الحوثيون ضغطاً على بن همام لتحرير خطاب رسمي يطلب من الروس طباعة مبلغ 400 مليار ريال يمني. أبلغ الروس حكومة اليمن بالطلب فحررت الحكومة مذكرة رسمية تطلب من الروس النأي عن رغبة الحوثيين، فاستجاب الروس لطلب الحكومة الشرعية. بن همام راح يخاطب هادي متضرعاً، فطلب منه هادي القدوم إلى الرياض ولم يصل.

شاهد ايضاً :   أخر أخبار اليمن 22-8-2015 صحافة نت يمن نت المشهد اليمني الحوثيين قوات سعوديه لليمن

7. يعيش الحوثيون أزمة اقتصادية خانقة. فالحرب ليست زامل وبارود. الحرب أيضاً اقتصاد. أن تواجه ب”قطب بني حشيش” اقتصاد السعودية لهو انتحار شامل. وهذا ما حدث.

8. لا يمكن التنبؤ بردة فعل الحوثيين، لكنهم قد يمتنعون عن دفع أي واجبات مالية تجاه الموظفين والطلاب والبعثات والأمن متعللين بالقول إن حكومة هادي هي من قطعت المالية. قد يدفعهم ذلك لخوض الحرب متحررين من أي ضغط اقتصادي، لكن ذلك سيكشفهم بصورة كبيرة كعصابات وسيعرقل قدرتهم على مزيد من التجنيد، وسيتسبب في إغلاق كثير من جبهاتهم.

9. محافظ البنك الجديد “القعيطي” مشهود له بالنزاهة والذكاء والمعرفة. الخليجيون يعولون عليه كثيراً، وكذلك الذين سبق وعملوا معه.

10. موقف المؤسسات الدولية من القرار لا يزال غير واضح، غير أن التوقعات تذهب تجاه التعامل الإيجابي معه فهو قرار صادر عن رئيس دولة وبموافقة ورضا واحد من أكبر التجمعات الاقتصادية في العالم الثالث “الخليج”

شاهد ايضاً :   صراع بين مؤيدي الحوثي وبين انصار المؤتمر "الصحفي اسامة ساري يهدد بفضح المؤتمر اخبار اليمن 14-3-2015

11. الخليجيون يعطون إشارات متزايدة عن عزمهم الوقوف إلى جوار الحكومة اليمنية والبنك المركزي.. في عدن. قرار عودة الحكومة جرى تحت بصر التحالف ووعوده..

12. المؤكد أن الحوثيين تلقوا خسارة قاسية، وأن الشرعية لا تزال مكاسبها من القرار في طي الغيب، لكن الاحتمالات الإيجابية غالبة.

يتوقف الأمر، إجمالاً، على هادي وفريقه. بمقدورهم تحويل أفضل الفرص إلى كوارث. وبمقدورهم أن يستخلصوا أفضل الفرص من الكوارث. وخبرتنا معهم ليست على ما يرام.

ما كتبته أعلاه بناء على تواصلي، ونقاشي، مع شخصيات موثوقة قريبة من مشغل صناعة القرار..

مروان الغفوري

[Total: 0    Average: 0/5]

Advertisement

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق