اخبار اليمن

بيان المجلس الإنتقالي الجنوبي في اليمن 3 أكتوبر 2018

بيان المجلس السياسي الجنوبي رسالة للداخل والخارج

أصدر المجلس الإنتقالي الجنوبي بقيادة عيدروس الزبيدي وهاني بن بريك اليوم بياناً إنتقالياً يوضح فيه الإنقلاب الرسمي على المؤسسات الحكومية في جنوب اليمن ” ضد الحكومة الشرعية وقوات التحالف”.

 

بيان انقلابي على الحكومة الحالية بقيادة عبدربه منصور هادي اصدر المجلس الإنتقالي الجنوبي اليوم بيانا انقلابياً يدعو فيه السيطرة على المؤسسات والمرافق الحكومية في المناطق الجنوبية في اليمن.

حيث أعلن المجلس السياسي الانتقالي الجنوبي فك الإرتباط بالشرعية ويدعو إلى هبة شعبية على جميع المؤسسات الحكومية والسيطرة عليها ووضعها تحت سيطرة الجنوب.


هذا وعلق د.علي التواتي القرشي عبر حسابه على تويتر على البيان الخاص بالمجلس الإنتقالي بأن البيان الصادر اليوم من قبل المجلس الانتقالي لا يجب النظر إليه بأنه بيان انقلابي على الشرعية وقوات التحالف, ولكن النظر له من زاوية اخرى.

 

وهنا البيان الخاص بالمجلس الإنتقالي الصادر اليوم

يا أبناء شعبنا الجنوبي العظيم.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نحييكم أجمل تحية من عاصمة جنوبنا الحبيب عدن  في هذه اللحظات التاريخية الحرجة العصيبة التي نمر بها جميعا فإن المجلس الانتقالي الجنوبي مفوضكم الشعبي منكم ومعكم وإليكم على الأرض يحس بما تحسون ويعاني ما تعانون من ضيق الحال والفاقة وسوء الحياة، الذي فرضته علينا عصابات الفساد الحاكمة، التي تقوم بنقل أموالنا وقوت أولادنا وعائدات الجنوب المحرر إلى خزائنهم خارج الجنوب بعيداً عن أنظار العالم ليتسنى لهم العبث بمقدرات هذا الشعب ليعيشوا وأبناؤهم رغد العيش على حسابنا وحساب أبنائنا وأحفادنا الذين طالتهم المجاعة والأمراض وسوء المعيشة حيث إن هذا العبث أدى إلى انهيار الاقتصاد والعملة وعدم الاستقرار الاجتماعي وأضر بالخدمات وأوقف عجلة التنمية وإعادة البناء.

شاهد هنا :   مقتل صالح الصماد بين الحقيقه والإشاعه بغارة جوية

وعليه: فإن القيادة وفي اجتماعها الموسع الذي ضم كل من هيئة رئاسة المجلس الانتقالي ورئاسة الجمعية الوطنية ورؤساء القيادات المحلية بالمحافظات المنعقد يومنا هذا 3 أكتوبر 2018م، وبعد نقاش مستفيض خرج المجتمعون بالبيان التالي:

يا جماهير شعبنا الباسل لقد ثرنا معاً في يناير الماضي ووعدنا حينها بتغيير الحكومة وعداً صريحا وهو الأمر الذي لم يتم حتى الآن مما أدى الى استمرار هذه الحكومة  لعبثها وإفسادها وفجورها.

نحن اليوم نجد أنفسنا أمام مفترق طرق فإما أن نشق طريقنا نحو مستقبل حر ونعيش بكرامة على أرضنا أو نرتضي لشعبنا الرضوخ لمن لم يكونوا يوما أمناء وحافظين للأمانة وأذاقوه سقم العيش وويلات الفقر والجوع  والمرض منذ تحرير الجنوب وعاصمته عدن وهم يتباهون بتعذيبه وتجويعه وشن حرب الخدمات عليه في محاولة بائسة من أجل إنهاكه وإذلاله وتركيعه.

إننا إزاء ذلك كله نعلن للعالم بأسره إن محافظات الجنوب كافة مناطق منكوبة نتيجة للسياسات الكارثية التي تنتهجها ما تسمى بالشرعية وحكومتها كما نعلن أننا في حل عن أي التزام يربطنا بهما ونؤكد لأبناء شعبنا الصابر في كل محافظات الجنوب على دعمنا لانتفاضة شعبية تزيل كل هذا العناء ونشدد على أبناء شعبنا أن تكون الانتفاضة سلمية وأن يحافظوا على الممتلكات العامة والخاصة ويمنعوا المندسين الذين سيسعون إلى إثارة الفوضى والتخريب.

شاهد هنا :   إتفاق بين الرئيس السابق علي عبدالله صالح والحوثيين من أخبار اليمن 20-2-2015

نتوجه بالدعوة الى قوات المقاومة الجنوبية الباسلة إلى الاستنفار والجاهزية استعداداً لمواجهة مثيري العبث والإفساد لحماية شعبنا في انتفاضته المشروعة حتى تحقيق كامل أهدافه المتمثلة في طرد حكومة العبث وتمكين أبناء شعبنا من إدارة محافظاتهم والاستفادة من عائدات ثرواتهم و إيراداتهم وبناء مؤسساتهم المدنية والعسكرية والأمنية.

ندعو القطاعات العسكرية والأمنية كافة في كل محافظات الجنوب للوقوف مع خيارات شعبنا والانتصار لأمنه وكرامته وسيادته.

ندعو السلطات المحلية في محافظات الجنوب إلى تحديد موقف واضح من انتفاضة شعبنا والانتصار لحقوقه في العيش الكريم وإدارة شؤونه بعيداً عن مافيات الفساد على طريق انتزاع استقلاله وبناء دولته الفدرالية كاملة السيادة على كامل ترابه الوطني وفقاً لحدود 21 مايو 1990م.

ندعو القيادات المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي في محافظات الجنوب كافة وأعضاء الجمعية الوطنية للمجلس وكل هيئاته وأطره القيادية ومناصريه بأن يكونوا في مقدمة صفوف شعبنا لإنجاز تلك المهام وتحقيق أهدافها.

إنكم يا أبناء شعبنا الجنوبي مطالبون بأن تكونوا على قلب رجل واحد وبحجم  المسؤولية التاريخية التي تقف أمامكم لتحقيق خلاصكم من بغي تلك الحكومة الفاسدة التي لا تجيد غير نهب حقوقكم وثرواتكم وتكديس الأرصدة في الخارج واستباحة كرامتكم والتفريط بسيادتكم.

شاهد هنا :   إنزال السلاح في تعز من ليلة أمس صحافة نت

إننا هنا باسمنا ونيابة عنكم ندعو الأشقاء في دول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة وكل الدول الشقيقة والصديقة المحبة للديمقراطية والسلام وحقوق الشعوب في العيش الحر والكريم والمستقر والتي دعمت ولازالت تدعم شعبنا الأبي الصامد إلى اتخاذ مواقف مساندة لانتفاضة شعبنا والتداعي إلى  اتخاذ الإجراءات العملية التي تساعد على إنهاء الحرب وتأمين حل عادل يضمن أمن واستقرار وسلامة الشعبين الشقيقين في الشمال والجنوب، كما ندعو لتجميد أرصدة الفاسدين الهاربين الى أراضيها فتلك أموال الشعب ولا يملكون اَي حق فيها فهي الأموال التي سيتم وستسخر لإعادة الإعمار والتنمية.

إننا ندعوكم إلى السيطرة الشعبية على كل المؤسسات الإيرادية التي تقوم عصابات الفساد بنهبها وطرد مسؤوليها الفاسدين بكافة الوسائل السلمية كما ندعو النقابات وموظفي مؤسسات الدولة الشرفاء الى إحكام السيطرة على مؤسساتهم وإداراتها وهذا عمل تكفله لكم الشرائع والمواثيق المحلية والدولية.

يا أبناء الجنوب الحبيب:

نحن باقون على العهد صامدين ولن نتخلى عن حقوقنا التي منحها لنا الخالق فقد ولدنا على أرضنا أحراراً ولابد من الانتصار لإرادة شعبنا في استقلال الجنوب وبناء دولته المستقلة كاملة السيادة على حدود ما قبل 22 مايو 1990م ولنعيش على أرضنا بعزة وحرية وكرامة.

الرحمة لشهدائنا الأبرار

الشفاء لجرحانا الميامين

الحرية لأسرانا الأبطال

النصر لشعبنا العظيم

صادر عن المجلس الانتقالي الجنوبي

عدن –  3 أكتوبر ٢٠١٨م

 

نتيجة التقييم
[Total: 1    Average: 4/5]
الوسوم
بيان المجلس الإنتقالي الجنوبي في اليمن 3 أكتوبر 2018

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.